القوات الروسية تعثر على وثائق تؤكد مواصلة نظام كييف العمل على امتلاك أسلحة الدمار الشامل

موسكو-سانا

أعلن رئيس قوات الحماية الإشعاعية والكيميائية والبيولوجية في القوات المسلحة الروسية الجنرال إيغور كيريلوف اليوم أنه خلال العملية العسكرية الخاصة تم الحصول على وثائق من جهاز الأمن الأوكراني تؤكد اهتمام نظام كييف بمواصلة العمل على أسلحة الدمار الشامل.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن كيريلوف قوله للصحفيين: “إنه خلال العملية العسكرية الخاصة تم الحصول على وثائق من قسم التحقيق الرئيسي لجهاز الأمن الأوكراني تؤكد اهتمام نظام كييف بمواصلة العمل على أسلحة الدمار الشامل”، مؤكداً أن الدول الغربية تواصل استيراد المواد الكيميائية الإشعاعية إلى أوكرانيا للتخلص منها ولكن يمكن استخدامها لصنع “قنبلة قذرة”.

وقال كيريلوف: وفقاً للمعلومات العملية المتاحة يظهر أن توريد الكيميائية الإشعاعية إلى أراضي أوكرانيا بهدف التخلص منها مستمر، ما يحول البلاد إلى مكب للوقود النووي المستهلك والنفايات الناتجة عن إنتاج المواد الكيميائية الخطرة.

وأعلن كيريلوف في أيار الماضي أن أوكرانيا تخطط لتوسيع استخدام المواد السامة في منطقة العمليات الخاصة، وقال خلال مؤتمر صحفي: إن خطط الاستخدام على نطاق واسع للمواد السامة تتجلى في طلبات أوكرانيا لتزويدها بالترياق والأقنعة الواقية من الغازات وغيرها من معدات الحماية الشخصية بكميات مفرطة بشكل واضح.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

الجيش الروسي يحرر بلدتين جديدتين ويسقط 3 مقاتلات و305 مسيرات أوكرانية خلال أسبوع

موسكو-سانا أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن قواتها المسلحة تمكنت خلال الأسبوع الماضي من تعزيز مواقعها …