الشريط الأخباري

لحود يدين التفجير الإرهابي الذي استهدف حافلة في دمشق

بيروت-سانا

أدان النائب اللبناني الأسبق إميل لحود التفجير الإرهابي الذي استهدف حافلة في دمشق قبل أيام  مشددا على أن من يقف وراء هذا الاعتداء الإرهابي وغيره من محاولات استهداف سورية هو الكيان الصهيوني لأنه المتضرر الأول من استقرارها.

وأكد لحود في تصريح لمراسل سانا في بيروت أن حرب سورية على الإرهاب تشارف على نهايتها وهذا ما جعل الإرهابيين وداعميهم يحاولون بكل الوسائل النيل من سورية وشعبها ولكن هذا الشعب الذي صمد لأكثر من عشر سنوات رغم بشاعة الجرائم التي ارتكبت بحقه لن يستكين أمام كل هذه المحاولات اليائسة.

وارتقى 14 شهيدا وأصيب عدد من الأشخاص الأربعاء الماضي جراء التفجير الإرهابي بعبوتين ناسفتين الذي استهدف حافلة مبيت عسكرية لدى مرورها بالقرب من جسر الرئيس بدمشق.

انظر ايضاً

لحود: المشاركة الشعبية الكبيرة بالانتخابات الرئاسية تتويج للانتصارات التي حققتها سورية

بيروت-سانا أكد الرئيس اللبناني الأسبق العماد إميل لحود أن المشاركة الشعبية الكبيرة بالانتخابات الرئاسية في …