مشرّعون أمريكيون يحثّون بايدن على التعاون مع روسيا

واشنطن-سانا

حث عدد من المشرّعين الأمريكيين الرئيس جو بايدن على التعاون مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في مختلف المواضيع وذلك قبيل القمة الروسية الأمريكية المزمع عقدها في مدينة جنيف السويسرية في وقت لاحق اليوم.

ودعا 15 مشرّعاً أمريكياً في رسالة وجهوها إلى بايدن إلى التعاون مع روسيا في مختلف المجالات ذات الأهمية العالمية بما في ذلك الحد من التسلّح وحذروا من “أن نزاعا مسلحا بين روسيا والولايات المتحدة سيكون كارثة لكلا البلدين ولأوروبا ولحلفائنا وللعالم بأسره”.

ونشرت باميلا غايابال العضو الديمقراطي بمجلس النواب الأمريكي نص الرسالة الموجهة إلى بايدن على موقعها الشخصي والتي ورد فيها “نأمل أن تعطوا خلال المفاوضات الأولوية للمجالات التي يمكن للولايات المتحدة وروسيا العمل فيها على تخفيف التوترات في المناطق المتنازع عليها والتعاون في القضايا ذات الأهمية العالمية مثل الحد من التسلّح لتجنب سباق نووي جديد وتغيّر المناخ والتطرّف العنيف والحد من التهديدات السيبرانية للاقتصادات الوطنية والبنية التحتية والحد من عدم المساواة العالمية”.

ولفتت الرسالة إلى أن روسيا والولايات المتحدة تمتلكان 90 بالمئة من الرؤوس الحربية النووية في العالم وأن التعاون الدبلوماسي بين الدولتين ضروري لتجنب انتشار نووي أو حتى حرب نووية داعية الرئيس الأمريكي إلى “مراجعة وإلغاء المقترحات الحالية لزيادة الإنفاق على الأسلحة النووية”.

ومن المقرر أن يلتقي بوتين وبايدن في جنيف فى وقت لاحق اليوم لمناقشة العلاقات الروسية الأمريكية والاستقرار الاستراتيجي فضلاً عن مكافحة وباء كورونا وتسوية النزاعات الإقليمية.

انظر ايضاً

إدارة بايدن.. الفشل يتراكم واستراتيجية دعم الإرهاب ثابتة- بقلم: ناصر منذر

في ظل مسرحيات الاستجواب التي يوجهها المشرعون الأميركيون في مجلسي الشيوخ والنواب لأركان إدارة بايدن …