الشريط الأخباري

دراسة: أسماك القرش تستخدم المجال المغناطيسي للأرض للتنقل في محيطات العالم

واشنطن-سانا

توصلت دراسة حديثة إلى أن أسماك القرش تستخدم المجال المغناطيسي للأرض للتنقل في محيطات العالم حيث تبحر آلاف الأميال للعودة إلى أرض التكاثر نفسها كل عام.

ووفقاً لما ذكرته صحيفة ديلي ميل البريطانية أوضحت الدراسة التي أجراها باحثون من جامعة فلوريدا أن الأسماك حساسة للتغيرات في المجال المغناطيسي للأرض وتستخدمها كشكل من أشكال نظام تحديد المواقع العالمي (GPS).

وقال برايان كيلر قائد فريق الباحثين في الدراسة إن الباحثين اعتمدوا على حظر المجال المغناطيسي للأرض واستبداله بإشارات اصطناعية ونظراً لأن القرش يهاجر مرة إلى المكان نفسه كل عام تمكن الباحثون من التنبؤ بالمكان الذي ستحاول أسماك القرش السباحة له.

وأضاف كيلر إن الباحثين افترضوا أنه إذا استخدمت أسماك القرش المجال المغناطيسي الأرضي فستسبح شمالاً عندما تكون في نصف الكرة الجنوبي والعكس صحيح كما توقعوا أنه لن يكون هناك تفضيل في الاتجاه إذا كان المجال المغناطيسي المزيف يتماشى مع المجال المغناطيسي الطبيعي وكان سلوك الحيوانات يتوافق بالفعل مع التوقعات.

وأشارت الدراسة إلى أنه كان من المعروف أن السلاحف البحرية تستخدم المجال المغناطيسي للأرض كأداة ملاحة والآن تبين أن أسماك القرش تفعل ذلك أيضاً وهو أمر حير العلماء لمدة 50 عاماً بسبب صعوبة إجراء التجارب.

انظر ايضاً

دراسة حديثة تكشف قدرة الطيور على قراءة المجال المغناطيسي للأرض

لندن-سانا كشفت دراسة بريطانية حديثة أن الطيور المهاجرة عندما تضيع يمكنها قراءة المجال المغناطيسي للأرض …